اعرفي - حواء / اسلوب حياه / كيف تعودين طفلك على الاستيقاظ المبكر ؟

كيف تعودين طفلك على الاستيقاظ المبكر ؟

مع بداية العام الدراسي واحدة من أهم المشكلات التي تواجه كل أم هو استيقاظ الطفل مبكرا بعد أن تعود طول فترة الصيف

على النوم متأخرا والاستيقاظ متأخرا وفجأة تأتى الدراسة لتقلب كل الموازيين فيطلب من الطفل أن يكسر كل القواعد التي تعود عليها ولذلك علينا من إتباع بعض الخطوات حتى نتجنب تلك المعاناة ومنها :

 

التحضير المسبق :

فيه نقوم بتعويد الأطفال قبل بداية العام الدراسي بما يقرب من أسبوع على الاستيقاظ في ميعاد محدد والنوم في ميعاد محدد بما يناسب مع ميقات المدرسة حيث أن الطفل يحتاج إلى عدد ساعات نوم محددة، حتى يتعود الجسم والمخ على ذلك و حتى تنتظم الساعة البيولوجية لجسم الطفل، ومما لا يدع مجالا للشك أن النوم الصحي للجسم يكون ليلا لما في الليل من وسائل الراحة والسكون و أن النهار يكون للأنشطة والعيش وممارسة الحياة الطبيعية لذلك فيجب على كل أم أن تعود أطفالها منذ الصغر على النوم مبكرا و الاستيقاظ مبكرا.

 ضبط تفاصيل اليوم :

– حيث يجب على كل أم أن تقوم بتثبيت مواعيد الوجبات: وجبة الإفطار عند الاستيقاظ، وجبة الغذاء في ميعاد أقصاه الثالثة عصرا، وجبة العشاء قبل النوم بساعتين على الأقل، تحديد وقت مشاهدة التليفزيون و وقت اللعب.
حيث أن للتنظيم عامل كبير في جعل حياة الطفل مرتبة و منظمة ويعتاد على تحمل المسئولية .

وضع هدف للطفل :

نقوم بإعطاء الطفل الحافز فمثلا نقول له إذا قمت بالنوم مبكرا سوف نعطي لك الحلوى التي تحبها، لو انتهيت من الواجبات سوف نقوم بعمل نزهة في نهاية الأسبوع. وهكذا حيث أن تعزيز الطفل عليه عامل كبير في الاستجابة.

وضع خطط أعمال للطفل :

مما لاشك فيه أن عمل جدول أعمال للطفل يقوم بتنفيذه وتكون مخططة من قبل الأم مثل تمارين السباحة والمذاكرة ومشاهدة التلفاز واللعب مع الأخوات وغير ذلك يعطى للطفل إحساس بالتنظيم مطلوب حتى يعتاد على ذلك . ومن مهام الطفل أيضا الواجب على الأهل تعريفه وتعليمه إياها هي :

ترتيب ألعابه وأغراضه وحجرته و أن يجعل دائما المكان الموجود فيه نظيف.

من أفسد شئ عليه إصلاحه ، هذا المبدأ لابد من السير عليه مع الطفل .